Home أخبار مدينة ميكيلي، عاصمة تيغراي التي مزقتها الحرب، تشهد إحتفالية أشندا، بعد ثلاث...

مدينة ميكيلي، عاصمة تيغراي التي مزقتها الحرب، تشهد إحتفالية أشندا، بعد ثلاث سنوات

98

يمتلئ استاد بالوني، بآلاف الحاضرين للاحتفال بأشندا، لأول مرة منذ ثلاث سنوات.

و حضرت آلاف النساء المتزينات بالمجوهرات، و الفساتين التقليدية إلى الملعب للاحتفال بأشندا، الذي توقف عن الإحتفال، طوال السنوات الثلاث الماضية بسبب جائحة كورونا و الحرب الذي تبعه، في تيغراي.

و في افتتاح المهرجان، صرح عمدة مدينة ميكيلي، يتبارك أماها، أن الاحتفال يقام بينما لا يزال ملايين النازحين يعانون في مخيمات مختلفة، و يعاني ملايين آخرون من نقص الغذاء و الدواء.

و قال مدير مكتب السياحة والثقافة في تيغراي، الدكتور أتسبها قبرقزابهير، و هنئ شعب تيغراي في جميع أنحاء العالم بقدوم احتفالية أشندا. كما أكد على ضرورة إهداء الاحتفال هذا العام للنساء الضحايا، و فتيات أشندا النازحات اللواتي لم يعدن إلى وطنهن بعد. و طالب أيضا بضرورة بذل الجهود من أجل تحقيق العدالة لجميع نساء تيغراي من خلال محاسبة الجناة، و إعادة النازحين إلى منازلهم.

و حضر الاحتفال سلطات فيدرالية و إقليمية مختلفة، بما في ذلك، وزير الثقافة و السياحة الإثيوبي، و كذلك نائب إدارة تيغراي المؤقتة، الجنرال تسادقان قبرتنسائي.

كما حضر أيضا أبناء تيغراي المغتربين، و الأجانب من مختلف أنحاء العالم إلى الاستاد، لمشاهدة الاحتفال.

يتم الاحتفال بأشندا في أجزاء مختلفة من تيغراي تحت شعار “أشندا من أجل الشفاء، و العدالة، و إعادة الإعمار”.

By Betelihem Teame