Home أخبار
561

بيان القيادة العسكرية في تقراي

١, سبتمبر, مقلي: صرحت القيادة العسكرية في تقراي أن القوات الاثيوبية بدأت بشن هجوم آخر في منطقة أديابو من أربعة جهات في الساعة ٣٠:٤ فجراً

صرحت القيادة العسكرية في تقراي في ١, سبتمبر, ٢٠٢٢, أن القوات الاثيوبية بدأت بشن هجوم آخر في منطقة أديابو من أربعة جهات في الساعة ٣٠:٤ فجراً.

و قالت ان الهجمات التي شنت هي من جهة فوقْيا جَبْرَ إلى أدامَيْتي, سَلامو إلى شَرارو, قوبا تسنْعاتْ إلى عادي أسَرْ و عْرْدِي ماتْياسْ, و ايضاً من جهة عادي قوشو إلى عادي أسَرْ.

و أضافت القيادة أن الحكومة الاثيوبية أرسلت, و بكثافة, قواتها إلى دولة إريتريا. و أن ذلك لتحالف سوياً لأجل إبادة شعب تقراي و محوه عن الوجود.

و ايضاً صرحت أن الهجوم الذي بدأ من سَقوطا إلى أبَرْقَلي في ٣١, أغسطس, لا يزال مستمراً.

و أضافت في بيانها, أن الحكومة الأثيوبية ألغت جميع الرحلات الجوية و ذلك من أجل نقل الاسلحة الفتاكة و قواتها لشن الهجوم واسع النطاق. و قامت بستة رحلات جوية ليومين متتاليين في ٣٠ و ٣١ من أغسطس و قامت بخمسة و عشرون رحلة جوية اليوم في ١, سبتمبر.

و في الختام, صرحت القيادة أن الحكومة الأثيوبية قامت بتجاهل مبادرات السلام و بدأت بشن هجمتها واسعة النطاق على تقراي.